ما هو الدواء و العقاقير الدوائية - (تعريف - صناعة - انواع) - مجتمع لازم تفهم

pharmaceutical-drug-medications-الدواء-و-العقاقير-الدوائية

نحن نأخذ الدواء أو العقاقير الدوائية بشكل متكرر عندما نكون مرضى. فـ الدواء أو العقاقير الدوائية هي (مواد كيميائية) تساعد في علاج أو منع أو تخفيف أعراض الأمراض.

مراحل صنع دواء جديد :

من أجل صنع (دواء جديد)، تقوم شركات الأدوية بالكثير من الأبحاث و الإختبار. و هناك بعض الخطوات التي يتم إتباعها لعمل دواء جديد :

 1  الأبحاث : الخطوة الأولى في صنع دواء جديد هي الأبحاث. حيث يدرس العلماء (الأشياء) التي تسبب المرض أو الأعراض. و قد يقومون أيضاً بدراسة مسببات الأمراض (الجراثيم) التي تسبب المرض أو ما تتسبب في حدوث أعراض معينة. ثم يقومون بعمل التجارب في المختبر لمعرفة المواد الكيميائية التي يمكنها معالجة المرض. كما أنهم يستخدمون أجهزة كمبيوتر ذكية جداً من أجل تشغيل (النماذج الحاسوبية) للأبحاث الطبية.

 2  الإختبار على الحيوانات : المرحلة التالية في عملية صنع الدواء هي (إختباره على الحيوانات). و بمجرد النجاح في التجارب على الحيوانات، يقومون بتقديم طلب إلى الهيئة المختصة بالموافقة على الأدوية للحصول على تصريح ببدء التجارب على البشر.

 3  التجارب على البشر : التجارب على البشر تحدث على ثلاث مراحل.

 4  المرحلة الأولى من التجارب : في المرحلة الأولى، يتم إختبار الدواء لضمان أنه آمن على مجموعة صغيرة تتكون من 20 حتى 80 شخصاً.

 5  المرحلة الثانية من التجارب : في المرحلة الثانية، يتم إختبار الدواء على 100 حتى 300 شخص لإختبار فعاليته.
و (الفعالية) هي قياس مدى نجاح الدواء في تحقيق أهدافه.

حيث يتم إعطاء بعض الناس الدواء الحقيقي بينما يأخذ البعض الآخر دواء وهمي. و الدواء الوهمي هو مجرد (حبة سكر) ليس بها أي أدوية حقيقية. و هذه المرحلة تساعد الباحثين على تحديد ما إذا كان الدواء فعال حقاً أم لا.

 6  تجارب المرحلة الثالثة : في المرحلة الثالثة، يتم إختبار مجموعات أكبر بكثير من الناس، و في العادة يكونوا أكثر من 1،000 شخص. و يتم تحديد الفعالية و الآثار الجانبية الأخرى خلال هذه المرحلة.

 7  طلب الموافقة على الدواء : إذا كانت التجارب ناجحة، ستقوم الشركة الدوائية بتقديم طلب إلى إدارة الغذاء والدواء (الـ تابعة لـ هيئة الصحة) لأخذ الموافقة على الدواء الجديد.

 8  موافقة إدارة الغذاء والدواء : إذا وافقت إدارة الغذاء والدواء، يمكن لشركة الدواء أن تبدأ بـ بيعه. و في العادة، تكون عملية  طويلة و مكلفة و تستغرق سنوات عديدة و تتكلف الملايين من الدولارات.


إدارة الغذاء والدواء (FDA) :


في الولايات المتحدة، الحكومة لديها لوائح تضمن بها أمان و سلامة الأدوية قدر الإمكان. و يجب على الشركات إجراء بعض الإختبارات و إجتياز متطلبات معينة قبل أن يتمكنوا من بيع الدواء.
و تسمى الوكالة التي تقوم بمراقبة الدواء و مراحل صنعه بإسم (إدارة الغذاء والدواء)، و إختصارها بهذه الحروف (FDA).


أنواع الأدوية :


يمكن تقسيم معظم الأدوية السموح بها إلى فئتين :

 1  بـ وصفة الطبية : أدوية الوصفات الطبية يجب أن تحصل عليها بعد موافقة من طبيب (و لن تأخذها إلا إذا كان معك وصفة طبية أو روشِتَة).
و يتم إعطائك الدواء بواسطة الصيادلة، لضمان إعطائك الجرعات الصحيحة، و للتأكد من أن الناس يفهمون الطريقة الصحيحة لتناول هذا الدواء.

 2  بدون وصفة طبية : و هي أدوية يمكن شراؤها دون وصفة طبية. و تشمل الأمثلة على هذه الأدوية : (مُسكِّنات الألم) مثل الأسبرين و أدفيل، و شراب السعال، و أدوية الجيوب الأنفية.


طرق تناول الدواء :


يمكن إعطاء الدواء بـ عدد من الأساليب بما في ذلك (الأقراص أو الحبوب)، الحقن، و الكريمات، و قطرات العين، و الاستنشاق، وعبر (الوريد).


الآثار الجانبية :


معظم الأدوية تكون لها آثار جانبية. و يجب عليك دائماً قراءة التعليمات الموجودة في أي أدوية تأخذها وأن تتبع هذه التعليمات، و الجرعات، و التحذيرات.
و إذا حدثت لك أي آثار جانبية، توقف عن تناول الدواء على الفور و أخبر طبيبك.

ملحوظة : حتى إذا كان الدواء من الأنواع "الآمنة" و يمكن أن تحصل عليه "بدون وصفة طبية"، يجب أن تتبع التعليمات.
فـ أخذ الكثير من أي نوع من الأدوية شئ خطير جداً و يمكن حتى أن يقتلك.
و يجب أن لا يأخذ الأطفال أي دواء بدون مساعدة من أحد الوالدين أو الممرضة أو الطبيب.


حقائق مثيرة للاهتمام عن الدواء و العقاقير :

- بعض الدواء يكون طعمه سيء (عن قصد) حتى لا يأخذ الأطفال الكثير منه.

- المضادات الحيوية هي الأدوية التي تقتل البكتيريا.

- بعض الأدوية، مثل اللقاحات، تكون مهمتها حماية الناس من الإصابة بالمرض في الأساس.

- بعض الأدوية تساعد على توفير المواد التي لم يعد جسمنا قادراً على صنعها. فمثلاً، حقن الانسولين تساعد على توفير (الأنسولين) الذي لم يعد البنكرياس قادراً على صنعه، للناس الذين يعانون من مرض السكري من النوع الأول.

ملحوظة هامة : لا يجب إستخدام هذه الصفحة كـ (مشورة طبية) بأي شكل من الأشكال. و يرجى إستشارة الطبيب على الفور إذا كانت لديك مخاوف طبية متعلقة بصحتك.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تعليقك يدفعنا للإستمرار ^_^

 
Top