ما هي الحرب - (تعريف - أسباب - نظريات - انواع) - مجتمع لازم تفهم

war-definition-ما-هي-الحرب

ما هي الحرب (تعريف) ؟

الحرب، حتى الآن هي الشئ المنتشر بشكل كبير في التاريخ البشري، و بالتالي فهي المشكلة الرئيسية في العلاقات الدولية.

العديد من علماء السياسة و واضعي السياسات الخارجية ينظرون إلى الحرب بإعتبارها إستمراراً للسياسة : فعندما تفشل الدبلوماسية، بعض الدول تقرر إستخدام القوة.

آخرون يرون أن الحرب تحدث نتيجة لإنهيار النظام الدولي الحديث، لأن الكثير من قواعد المؤسسات الدولية تم تصميمها لتقليل الصراع بين الدول.


إتفاقيات جنيف :

في عام 1864، أنشأت عدة دول إتفاق دولي ينظم (السلوك المقبول أثناء الحروب و النزاعات المسلحة).
و منذ ذلك الوقت، تم تعديل إتفاقيات جنيف في عام 1906، 1929، و 1949 لأن طبيعة الحرب قد تغيرت.
هذه الإتفاقيات تحظر التعذيب و الإغتصاب و الإبادة الجماعية، و التشويه، و العبودية، و غيرها من الجرائم ضد الإنسانية.
و تنص الإتفاقيات أيضاً أن أسرى الحرب يجب معاملتهم معاملة إنسانية، و أنه لا يجوز إستخدام المدنيين كـ رهائن.


أسباب الحرب :

ناقش علماء السياسة أسباب الحرب منذ فترة طويلة. و توصل هؤلاء العلماء إلى القائمة التالية:

- الطبيعة البشرية : البشر عنيفين و عدوانيين بشكل طبيعي، مما يجعل حدوث الحرب أمراً لا مفر منه.

- نوع نظام الحكم : بعض الأنظمة تكون أكثر ميلاً لشن الحرب عن غيرها.

- الفكر أو الإيدولوجيا : بعض المعتقدات السياسية تفضل و تؤيد الحرب أكثر من الطرق الآخرى. فبعض العلماء يلومون الإيدولوجيا الفاشية، لأنها السبب في الحرب العالمية الثانية.

- الدين : المعتقد الديني يدفع العديد من الدول إلى شن الحرب، إما لنشر الدين و الإيمان أو للقضاء على الكافرين.

- النظام العالمي : لأن النظام العالمي نظام فوضوي، يجب على الدول الدخول في الحرب لحماية أنفسهم.

- الاقتصاد والموارد : النزاعات على الموارد غالباً تؤدي إلى الحرب.


نظرية الحرب العادلة :

إتفق العديد من العلماء على أسباب يمكن بها تبرير الحرب ... و هذه بعض الأسباب و الشروط الأساسية لقيام الحرب :

- يجب أن تكون الحرب هي الخيار الأخير. و يجب إستنفاذ جميع الوسائل السلمية لحل النزاع قبل شن الحرب.

- يجب أن يكون سبب الحرب سبباً عادلاً (مثل صد العدوان أو تصحيح خطأ كبير).

- يجب أن يكون بالإمكان كسب الحرب (عدم الدخول في حرب خاسرة أو لا نهاية لها).

- الغرض أو الهدف من هذه الحرب يجب أن يُبرر التكلفة في المال و الأرواح.

- يجب على الجيش بذل كل الجهد لمنع أو لـ الحد من الخسائر في صفوف المدنيين.


أنواع الحرب :

على الرغم من أن كل الحروب عنيفة، و لكن ليست كل الحروب مثل بعضها. فهناك العديد من الأنواع المختلفة من الحروب، و التي يمكن تصنيفها وفقاً لعدة عوامل مثل :

من هم الناس الذين تقاتلهم ؟ و شدة الصراع ؟ و مدى استخدام المقاتلين لـ العنف ؟ بالإضافة إلى عدة عوامل أخرى...

يُصنف العلماء بشكل عام خمسة أنواع من الحرب :


 1  حرب شاملة

 2  حرب محدودة

 3  حرب عصابات (مسلحين)

 4  حرب أهلية

 5  حرب بالوكالة


الحرب الشاملة :

الحرب الشاملة هي الحرب التي يقوم فيها المتحارين بإستخدام كل الموارد المتاحة لتدمير النسيج الإجتماعي للعدو.
و الحروب الشاملة تكون مدمرة للغاية، و ينتج عنها ضحايا من المدنيين بشكل ضخم، لأنه من أجل أن يكسب أحد الطرفين الحرب الشاملة، يجب أن يتم كسر إرادة شعب العدو عن مواصلة القتال.

كانت الحربين العالميتين الأولى والثانية من الحروب الشاملة، و التي تمثلت في التدمير الكامل للاقتصاد و المجتمع في العديد من البلدان، بما في ذلك فرنسا و ألمانيا و الاتحاد السوفيتي، و إيطاليا، و بريطانيا العظمى، و اليابان.


حرب العصابات (المسلحين) :

حرب العصابات هي حرب يكون فيها أحد المتحاربين أو كلاهما يستخدم وحدات الميليشيا الصغيرة المسلحة تسليحاً خفيفاً بدلاً من الجيوش المنُظَّمة المُدرَّبة.
هؤلاء الميليشيا في العادة يسعون إلى إسقاط حكومتهم، و غالباً يتمتعون بتأييد الشعب.
و هذه الحروب تكون في الغالب طويلة جداً و لكن أيضاً تكون ناجحة للمسلحين، كما هو واضح من إنتصار (ماو تسي تونج) على (تشانغ كاي تشيك) في الصين في أربعينيات القرن الماضي، و إنتصار (الفيت كونغ) على الولايات المتحدة في حرب فيتنام، و إنتصار المجاهدين على الاتحاد السوفياتي في أفغانستان في ثمانينيات القرن الماضي.


الحرب الأهلية :

الحرب الأهلية هي حرب يتم خوضها داخل الدولة الواحدة بين مجموعات مختلفة من المواطنين الذين يريدون السيطرة على الحكومة و لا يعترفون بحق المجموعة الأخرى في الحكم.
و الحرب الأهلية تكون دائماً حرب شاملة، لأن كل طرف يشعر بأنه مضطر لتدمير قاعدة الدعم السياسي لـ العدو.

الخلافات الإقليمية، مثل (الحرب الأهلية الأمريكية بين الشمال والجنوب)، تُميز بعض الحروب الأهلية، بينما يتم خوض حروب أهلية أخرى بين المتنافسين العرقيين و الدينيين، و العشائر المتناحرة. و يمكن أن تشتعل الحروب الأهلية أيضاً بسبب الثورات.


الحرب بالوكالة :

الحرب بالوكالة هي حرب يخوضها أطراف أخرى بدلاً من الدول الأعداء نفسها.
فالعديد من الصراعات العسكرية خلال (الحرب الباردة)، مثل (الحرب الكورية) و ( حرب فيتنام )، يمكن أن يتم وصفها بأنها كانت (حروب بالوكالة) بين الولايات المتحدة و الإتحاد السوفياتي، بدلاً من محاربة بعضهم البعض بشكل مباشر.


التدخل :

التدخُل هو وسيلة منتشرة إلى حد كبير و يتم إستخدامها من دولة ليست جزء من الحرب و لكنها تتدخل فيها، سواء كانت هذه الحرب هي حرب أهلية أو حرب بين دولتين أو أكثر من الدول الأخرى.
و التدخل يحدث عندما تقوم تلك الدولة بـ إرسال القوات أو الأسلحة، أو المال، أو البضائع لـ مساعدة دولة أخرى في حالة حرب.
فمثلاً خلال الحرب الباردة، تم إستخدام هذا المصطلح (التدخل) لوصف أحد القوى العظمى عندما تدخلت في حرب في بلد أصغر (غالباً تكون من البلدان النامية).

لكن الدول تتدخل في بعض الأحيان من أجل تحقيق السلام. و هذا النوع من التدخل يحدث عندما تقوم الدولة (أو الدول) بإرسال قوات عسكرية إلى دولة أخرى لتكون كـ قوات حفظ السلام أو لمنع القوى الأخرى من الهجوم.
أحيانا يتم تنظيم هذه التدخلات أو الإجراءات من جانب الأمم المتحدة أو منظمة حكومية دولية أخرى.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تعليقك يدفعنا للإستمرار ^_^

 
Top