قصة حياة فلاديمير لينين - ثوري روسي ماركسي, قائد الحزب البلشفي والثورة البلشفية - مجتمع لازم تفهم

Vladimir-Lenin-Biography-قصة-حياة-فلاديمير-لينين


الوظيفة : رئيس الاتحاد السوفياتي، زعيم ثوري

مواليد : 22 أبريل 1870 في سيمبرسك، الإمبراطورية الروسية

توفي : 21 يناير 1924 في جوركي، الاتحاد السوفياتي

إشتهر بـ : قيادة الثورة الروسية و تأسيس الاتحاد السوفياتي



الطفولة و النشأة :

فلاديمير لينين مولود في مدينة سيمبرسك في الإمبراطورية الروسية في 22 أبريل 1870، و كان إسمه فلاديمير إليتش أوليانوف.


والدي لينين كانوا مُتعلمين تعليماً جيداً و كان والده مُدرِّساً. و أثناء نشأته دخل لينين المدرسة و كان طالب ممتاز. كما انه كان يستمتع بالخروج في الهواء الطلق و لعب الشطرنج.


و عندما كان لينين بعمر ستة عشر سنة، توفي والده. و أصبح لينين غاضباً بسبب وفاة والده و قال انه لا يؤمن بـ الله أو الكنيسة الأرثوذكسية الروسية.


و بعد سنة، إنضم الأخ الأكبر لـ لينين و إسمه ساشا إلى مجموعة ثورية خططت لإغتيال القيصر (العاهل الروسي).
و تم القبض على ساشا و تم أعدامه بقرار من الحكومة.


تحوله إلى زعيم ثوري :

إستمر لينين في تعليمه في جامعة كازان. و أثناء وجوده في الجامعة أصبح يشارك في السياسة و الجماعات الثورية. و بدأ في دراسة كارل ماركس و أصبح على قناعة بأن الماركسية هي النموذج المثالي للحكم. و بعدها تم إعتقاله و طرده من الجامعة، و لكن تم السماح له بعد فترة بالعودة للجامعة مرة آخرى.

و بعد تخرُّجِهِ عَمِلَ مُحامياً.


النفي من روسيا :

واصل لينين عمله كـ ثوري. و إنتقل إلى سان بطرسبرج حيث أصبح في وقت سريع زعيماً بين الماركسيينو كان دائماً يختبئ من الشرطة و المسؤولين الحكوميين، حيث كان الجواسيس مُنتشِرون في كل مكان.

في النهاية، إنشأ لينين جماعته من الماركسيين و أطلق عليها إسم " البلاشفة ".

و في عام 1897، تم إلقاء القبض على لينين و تم نفيه إلى سيبيريا لمدة ثلاث سنوات. و عند عودته في عام 1900 إستمر في التشجيع و الدفع لحدوث الثورة الماركسيةو مع ذلك، تم حظره من دخول سان بطرسبرج و كان تحت أعين الشرطة.


قضى الكثير من وقته خلال السنوات القليلة التالية، في أوروبا الغربية، و هناك كتب أوراق الشيوعية و قام بالتخطيط للثورة القادمة.


الحرب العالمية الأولى :

عندما إندلعت الحرب العالمية الأولى في عام 1914، إضطر الملايين من العمال و الفلاحين الروس لـ الإنضمام الى الجيش. و تم إرسالهم إلى المعركة في ظل ظروف رهيبة. و غالباً لم يكونوا مُدربين، و  ليس لديهم طعام، و لا أحذية، و أحياناً إضطروا للقتال بدون أسلحة. و الملايين من الجنود الروس تم قتلهم تحت قيادة القيصر.


و من هنا أصبح الشعب الروسي على إستعداد للثورة.


ثورة فبراير :

في عام 1917، حدثت ثورة فبراير في روسيا. و تمت الإطاحة بـ القيصر و كان يتم إدارة الدولة من جانب الحكومة المؤقتة.


و عاد لينين إلى روسيا بُمساعدة ألمانيا. و بدأ في التحدث علناً ضد الحكومة المؤقتة. و قال إنها لم تكن أفضل من حكومة القيصر. و كان يريد تشكيل حكومة يحكمها الشعب.


الثورة البلشفية :

في أكتوبر من عام 1917، إستولى لينين و الحزب البلشفي على الحكومة. و أحياناً يسمى هذا الإستيلاء بإسم ثورة أكتوبر أو الثورة البلشفية.
أنشأ لينين الجمهورية الاتحادية الاشتراكية السوفياتية الروسية و كان هو زعيم الحكومة الجديدة.


زعيم الاتحاد السوفياتي :


عند إنشاء الحكومة الجديدة، أجرى لينين العديد من التغييرات.حيث إتفق فوراً على السلام مع ألمانيا و خرج من الحرب العالمية الأولى، و كان هذا ما تأمله ألمانيا عندما ساعدته لـ التسلل مرة أخرى إلى روسيا. و قام أيضاً بأخذ الأرض من مُلاَّك الأراضي الأغنياء و تقسيمها على الفلاحين.


الحرب الأهلية الروسية :

على مدى السنوات القليلة الأولى من القيادة، خاض لينين حرب أهلية ضد معارضي البلاشفة. و كان زعيماً وحشياً. حيث سحق كل المعارضة، مما تسبب في مقتل شخص من الذين تحدثوا علناً ضد حكومته. و فعل مثلما فعل القيصر قبله، و أجبر الفلاحين على الإنضمام إلى جيشه و أخذ الطعام من الفلاحين لإطعام جنوده أيضاً.

دمرت الحرب الأهلية الكثير من إقتصاد روسيا و الملايين من الناس تضوروا جوعاً حتى الموت. و خلال الحرب الأهلية الروسية، أنشأ لينين الشيوعية العسكرية. و في وجود سياسة الشيوعية العسكرية أصبحت الحكومة تملك كل شيء، و الجنود يمكنهم ان يأخذون ما يحتاجونه من الفلاحين.


بعد الحرب، و مع فشل الاقتصاد، بدأ لينين سياسة إقتصادية جديدة. و سمحت هذه السياسة الجديدة بـ وجود بعض الملكية الخاصة و الإتجاهات الرأسماليةو تعافى الاقتصاد الروسي بسبب هذه السياسة الجديدة.

و عندما فاز البلاشفة أخيراً في الحرب الأهلية، أنشأ لينين الإتحاد السوفياتي عام 1922، و كانت أول دولة شيوعية في العالم.


الموت :

في عام 1918، تم إطلاق النار على لينين في محاولة إغتيال. و على الرغم من أنه نجا منها ، لكن وضعه الصحي لم يعد جيداً أبداً. و إبتداءاً من عام 1922، عانى العديد من السكتات الدماغية. و توفي أخيراً من سكتة دماغية في 21 يناير، 1924.


إرثه :

الجميع يتذكر لينين بإعتباره مؤسس الاتحاد السوفيتيو أصبحت أفكاره عن الماركسية و الشيوعية معروفة بإسم اللينينية. و يُعتبر لينين واحداً من القادة السياسيين الأكثر تأثيراً في القرن 20.


حقائق مثيرة للإهتمام عن فلاديمير لينين :

- تم تغيير اسم مدينة ميلاد لينين من سيمبرسك إلى أوليانوفسك تكريماً له.

- في عام 1922 كتب لينين وصيته. و في هذه الوثيقة أبدى بعض المخاوف بخصوص جوزيف ستالين، وكان يعتقد أنه يجب عزله من منصبه.

- تزوج زميلة ثورية إسمها نادية كروبسكايا في عام 1898.

- إختار إسم "لينين" في عام 1901، و من المرجح إن هذا الإسم جاء من نهر لينا أثناء وجوده في المنفى لمدة ثلاث سنوات في سيبيريا.

- لينين أسس و تولى إدارة الصحيفة الشيوعية إسكرا في عام 1900.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تعليقك يدفعنا للإستمرار ^_^

 
Top