9 آخرين من وحوش ما قبل التاريخ الغير معروفة - مجتمع لازم تفهم

طالما أن قائمة وحوش ما قبل التاريخ السابقة كانت ناجحة وأعجبت الكثيرين، لذلك قررنا أن أن نقدم قائمة من الوحوش التي كانت تستحق الوجود في القائمة السابقة ولكن لم يتم اختيارها.

شكراً لتفاعلكم معنا على القائمة الأولى، نتمنى أن تستمعوا بهذه القائمة !


 1  باسيلوسورس


باسيلوسورس
حقوق الصورة


كان الباسيلوسورس من الحيتان البدائية التي بدت أشبه بالثعابين البحرية، برؤوسها الصغيرة التي تشبه الزواحف وأجسامهم الطويلة جداً و النحيلة. 

و عاشوا خلال عصر الإيوسين، وهو عصر المحيطات الدافئة، لذلك لم يجب عليهم تخزين كميات كبيرة من الدهون للحفاظ على درجة حرارة الجسم في المياه الباردة كما تفعل الحيتان في العصر الحديث. 

كانت الباسيلوسورس هي الحيوانات المفترسة الأعلى في وقتهم، و كانت تتغذى على أي شيء يمكنهم إمساكه، بما فيها أسماك القرش والحيتان الصغيرة.كانت أكبر باسيلوسورس في حدود 20-30 متراً.
و هناك حقيقة مثيرة للاهتمام و هي : عندما تم العثور على بقايا الباسيلوسورس الأولى، كان من المعتقد أنهم ينتمون إلى نوعية سحلية عملاقة أو ثعبان البحر، ومن هنا جاءت تسميته الديناصورية !


 2  أرجينتافيس


ارجينتافيس
حقوق الصورة

كان أرجينتافيس أكبر الطيور الطائرة التي نعرفها؛ و كان لها جناحين بمدى 8.5 متر ! و هو أكبر من التيروصورات الشهيرة.
أرجينتافيس عاش في أمريكا الجنوبية وكان يشبه في الأساس، طائر العقَّاب العملاق؛ و هو ينتمي إلى مجموعة تيراتورنز، و التي تشبه نسور الكُندور الموجودة اليوم ولكن تكييفت بشكل أفضل على شكل الحياة المفترسة، بدلاً من مجرد التغذي على بقايا أكل الحيوانات الآخرى.

أرجينتافيس لم يتم رؤيته أبداً من البشر، لأنه انقرض قبل 6 مليون سنة.


 3  تشاليكوزير


تشاليكوزير
حقوق الصورة

كان تشاليكوزير أحد وحوش عصور ما قبل التاريخ القريب شكلاً من الخيول، ولكن بدلاً من الحوافر، كانت له مخالب حادة و هي سلاح مفيد ضد الحيوانات المفترسة.
و من اجل الحفاظ على مخالبه من التلف، يقوم تشاليكوزير بالمشي على مفاصله، مثل القرد، وربما بدا وكأنه خليط غريب بين الحصان و الغوريلا، أو ربما حيوان الكسلان العملاق.

هذا الحيوان الصغير المدهش عاش في أفريقيا وأوروبا وأمريكا الشمالية خلال فترات عصر الإيوسين و حتى العصر الحديث، وعلى الرغم من مظهره الوحشي، لكنه كان كائناً نباتي.


 4  عقرب البحر


عقرب البحر
حقوق الصورة

على الرغم من أنها ترتبط ارتباطاً وثيقاً بالعقارب، ولكن هؤلاء الوحوش تنتمي إلى مجموعة مختلفة، و هي "فصيلة عريضات الأجنحة" التي حكمت المحيطات خلال العصر الأردوفيسي، و كانت موجودة منذ ملايين السنين، لكنها إنقرضت في نهاية فترة العصر البرمي.

تبدو هذه الحشرات البحرية العملاقة وكأنها خليط غريب بين العقرب وجراد البحر، و لها ذيل مستدق مسلح بشئ يشبه " حربة سامة تشبه العمود الفقري" أو "زعنفة سباحة مسطحة" حسب نوعها.
و قد كانوا قادرين على البقاء أحياء خارج المياه على الأرض، لكنهم قضوا معظم وقتهم تحت الماء، حيث يتغذون على أي مخلوق أصغر يتمكنوا من الإمساك به.

أكبر العقارب البحرية يمكن أن تنمو لتصل إلى ثلاثة أمتار في الطول أو أكثر!


 5  الموزاصور


الموزاصور
حقوق الصورة

غالباً ما يتم الإعتقاد أن الموزاصور من الديناصورات البحرية، لكنه في الحقيقة من أقارب السحالي و الثعابين الموجودة اليوم.

حكمت هذه الزواحف المحيطات خلال أواخر العصر الطباشيري، وكانت شَرِهة للغاية؛ و من بين الحيوانات الجارحة التي تم العثور عليها في تجويف معدة الموزاصور هي، أسماك القرش و الحبار العملاق، و الزواحف البحرية الصغيرة، بما في ذلك حيوانات الموزاصور الأخرى.

كان لهم العديد من الأسنان الحادة الشائكة و المسننة (حتى في سقف الفم)  و حيوانات الموزاصور قد تنمو لتصل إلى 20 متراً ! و تُعتبر أكبر من الديناصورات آكلة اللحوم، مما يجعل الموزاصور أكبر الحيوانات المفترسة المعروفة في أواخر العصر الطباشيري.


 6  دويديكيراس


دويديكيراس

كان دويديكيراس أحد أقرباء حيوان المدرع الموجود اليوم، و يمكنه أن ينمو ليصل إلى (حوالي 4 أمتار ويصل وزنه إلى 2 طن)، وكان له ذيل طويل مُسلَّح بعصا مسننة و مميتة ، مماثلة تماماً للعصا المستخدمة من الفرسان خلال العصور الوسطى.
لحسن الحظ، هو كائن نباتي؛ وكانت العصا الموجودة في ذيله القاتل، سلاحاً دفاعياً فقط.

دويديكيراس عاش في أمريكا الجنوبية خلال العصر الجليدي وانقرض منذ حوالي 11000 سنة.


 7  إيلاسموزيريام


ايلاسموزيريام
حقوق الصورة


كان إيلاسموزيريام، وحيد قرن ضخم، عاش في سهوب آسيا خلال فترات العصر الحديث و العصر الجليدي ، (السهب هو سهل واسع خالي من الأشجار).
وزنه 7 طن، و كان ثقيلاً مثل الديناصور تي ريكس!
هذا الوحش الهائل، له قرن واحد طوله اثنين متر، يخرج من جبهته.

يتميز إيلاسموزيريام أيضاً بـ ساقيه، و كانت أطول من ساقيِ وحيد القرن الموجود اليوم، و هذه السيقان سمحت له بالجري (الركض) بسرعات عالية على الرغم من حجمه الثقيل جداً.

من المحتمل أن هذا الوحش الهائل لن يكون له أعداء، بمجرد نموه إلى حجم البالغين.


 8  ميجالينيا


ميجالينيا
حقوق الصورة

معروفة علمياً بإسم (فارانوس بريسكس)، كانت ميجالينيا سحلية عملاقة، ترتبط ارتباطاً وثيقاً بنوعية التنين كومودو الموجود اليوم.
و مع ذلك فهي أكبر منه بكثير، حيث تصل إلى 7 أمتار في الطول، و ربما أكثر من ذلك، وهي مُسلَّحة بمجموعة من الأسنان الحادة و المُسنَّنة للغاية، و هي مشابهة للأسنان الموجودة عند الديناصورات الآكلة لـ اللحوم.


و يبدو أن الـ ميجالينيا سامة . و لدغتها السامة و أسنانها الحادة سمحت لها بقتل فريسة كبيرة مثل الحيوان الشقباني وهو بحجم وحيد القرن، و كان موجوداً في أستراليا خلال العصر الجليدي.


و لكن ما يجعل هذه الزواحف مخيفة حقاً، هو أنها تعايشت مع البشر، وربما أكلت من البشر بعض المرات قبل أن تنقرض منذ 40.000 سنة.


 9  البليوصور


البليوسور
حقوق الصورة

معروف منذ عام 1841، و كانت هذه الزواحف العملاقة هي الحُكَّام المُطلقة للبحار في أوائل العصر الطباشيري و الجوراسي، و هي تضم أكبر الحيوانات المفترسة المعروفة للعلم.
البعض منهم، مثل ليبوليرودون و كرونوسوراس يمكن أن ينمو ليصل إلى 10 أو 15 أو حتى 18 متراً، و هناك أدلة تشير إلى أن الأكبر كان ضمن نطاق 20-25 متر!

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تعليقك يدفعنا للإستمرار ^_^

 
Top