ما هو ارتجاج المخ - (تعريف - اعراض - انواع - علاج) - مجتمع لازم تفهم

concussion-definition-ما-هو-ارتجاج-المخ

ما هو الإرتجاج ؟

الإرتجاج هو إصابة المخ، و تكون في العادة بسبب حدوث ضربة في الرأس، و لكن يمكن أن تحدث أيضاً عندما يهتز الشخص بـ عنف.


الإرتجاج يمكن أن يُغير الطريقة التي يعمل بها المخ. و في معظم الوقت تكون هذه التغيُّرات مؤقتة، و لكن أحياناً يمكن أن يكون الضرر (دائم).


الأعراض العادية :

- الصداع

- فقدان الوعي

- فقدان الذاكرة

- فقدان التوازن

- الارتباك و / أو الدوار

- رنين في الآذن

- الغثيان و / أو التقيؤ

- الشعور بالتعب

بعض الناس قد تحدث عندهم أعراض أخرى مثل : أن يصبح الشخص حساس للضوء و الضوضاء الصاخبة، و إضطرابات النوم، و التهيج، و تغيرات في حاسة التذوق و الشم.


هل الإرتجاج خطيراً ؟

على الرغم من أن معظم الناس يتعافون بشكل جيد من الإرتجاج، و لكن حدوث أي إرتجاج هو شئ يجب أن تأخذه بجدية، لأنه يمكن أن يكون خطيراً جداً.

الإرتجاجات غير المُعالجة، يمكن أن تؤدي إلى تلف دائم في المخ، و يمكن أن تُسبب الموت (على الرغم من أن هذا نادراً جداً).

و يجب على الناس الذين حدث لهم إرتجاج، أن يراجعوا الطبيب. و إذا كانت هناك أعراض خطيرة مثل (القيء) و (الصداع الشديد) و (الخمول (النعاس الشديد))، (صعوبة تركيز)، ألخ ... ، فـ يجب أن يؤخذ الشخص على الفور إلى الطبيب أو غرفة الطوارئ (العناية المُركَّزة).



الإرتجاجات المتعددة :

حدوث إرتجاجات متعددة قد يكون أكثر خطورة.
فهذه الإرتجاجات لها تأثير تراكمي. و هذا يعني أن الأعراض يمكن أن تزيد، و تصبح أسوأ و أسوأ كلما زادت الإرتجاجات.
و عندما يصاب الشخص بإرتجاج، فلا يجب أن يشارك في الألعاب الرياضية مثل (كرة القدم) أو غيرها من الأنشطة التي يمكن أن تُعرضه للإصطدام في رأسه, إلا إذا أخبره الطبيب أنه بخير.



أنواع الإرتجاجات :

يتم تقسيم الإرتجاجات لدرجات من 1 إلى 3 حسب درجة خطورتها. و فيما يلي وصفاً لكل درجة :

- الدرجة 1 (غير قوي) : الإرتجاج من الدرجة الأولى يحدث عندما لا يوجد فقدان للوعي و الأعراض تستمر لأقل من 15 دقيقة.

- الدرجة 2 (معتدل) : الإرتجاج من الدرجة الثانية يحدث عندما لا يوجد فقدان للوعي و الأعراض تستمر لأكثر من 15 دقيقة.

- الدرجة 3 (شديد) : الإرتجاج من الدرجة الثالثة يحدث عندما يوجد فقدان للوعي.


علاج الإرتجاج :

كما ذكرنا في الموضوع، يجب على الإنسان المُصاب بالارتجاج أن يزور الطبيب للحصول على المساعدة الطبية. فهناك بعض العلاجات التي يُنصح بها مرضى الإرتجاج في العادة، مثل :

- الراحة : أحد العلاجات الأكثر أهمية هي الراحة (الراحة البدنية و العقلية معاً).

- الراحة البدنية : و هذا يعني الحصول على قدر كبير من النوم و عدم ممارسة أي نشاط بدني كبير.

- الراحة النفسية : المريض يجب أن يأخذ إستراحة من الأنشطة التي تتطلب تركيز ذهني. مثل : القيام بـ الاختبارات (الإمتحانات)، أو الواجبات المنزلية الطويلة، إستخدام الكمبيوتر، كتابة الرسائل النصية، أو مشاهدة التلفزيون، أو ممارسة ألعاب الفيديو.

- إستراحة من الرياضة : خذ إستراحة من الرياضة، خاصةً الرياضة البدنية. لأنه إذا حدث لك إرتجاج أخر فيمكن أن يُسبب مضاعفات خطيرة. لذلك يجب أن تتجنب أي نشاط حيث قد يتسبب في ضربة أخرى في الرأس.

- الدواء : تجنب أخذ أي دواء غير معتمد (غير موصوف من الطبيب). فهناك بعض الأدوية (مثل الأسبرين) يُمكن أن تجعل حالتك أسوأ.


الوقاية :

يمكنك خفض خطر الإصابة بإرتجاج في المخ من خلال (حماية رأسك) من الضربات القوية. و فيما يلي بعض الطرق للقيام بذلك :

- القبعات الواقية (أغطية الرأس) : أحد أهم الطرق لحماية رأسك من الإرتجاج هو إرتداء (غطاء الرأس الواقي) أثناء القيام بأي نوع من الرياضة البدنية أو السريعة. مثل : كرة القدم و الهوكي و ركوب الدراجات، و التزلج.

- ربط حزام الأمان : الإرتجاج في الغالب يحدث أثناء الحوادث المرورية. و إذا كنت ترتدي حزام الأمان، فهذا يساعد على تفادي وقوع إصابات خلال حادث السيارة.

- الغوص : لا تقم بالغوص في المياه الضحلة أو المسطحات المائية التي لا يمكنك رؤية القاع فيها.


حقائق مثيرة للاهتمام عن الإرتجاج :

- حوالي 10٪ من الإرتجاجات التي تحدث أثناء الرياضة، يحدث فيها فقدان لـ الوعي.

- الرياضة الأكثر خطورة لحدوث الإرتجاجات هي (كرة القدم) فـ حوالي 75٪ من الرياضيين يحدث لهم إرتجاجات.

- إذا حدث لـ الشخص إرتجاج واحد، فهناك إحتمال أكثر أن يحدث له مرة أو مرتين أخريتين.

- تشير تقديرات مركز السيطرة على الأمراض، أن حوالي 1.7 مليون إرتجاج يحدث كل عام.








ملحوظة هامة : لا يجب إستخدام هذه الصفحة كـ مشورة طبية بأي شكل من الأشكال. و يرجى إستشارة الطبيب على الفور إذا كان لديك أي مخاوف صحية.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تعليقك يدفعنا للإستمرار ^_^

 
Top