ما هو البركان - (تعريف - ماجما و حمم - نشاط - انواع - ثوران) - مجتمع لازم تفهم

what-is-Volcano-Definition-ما-هو-تعريف-البركان

ما هو البركان (تعريف) :

البُركان هو فتحة في القشرة الأرضية، تنطلق منها الصخور الساخنة السائلة الموجودة في أعماق الأرض، و التي تُسمَّى بـ (الماجما)، إلى سطح الأرض.



الماجما و الحمم :

عندما ترتفع درجة حرارة الصخور الموجودة تحت سطح الأرض بشكل هائل، فإنها تصبح مُنصَهِرة أو سائلة. و إذا كانت الصخور المُنصَهِرة لا تزال موجودة تحت سطح الإرض، فإنها تُسمَّى (الماجما). أما إذا إنطلقت هذه الصخور المُنصَهِرة (الماجما) إلى سطح الأرض من خلال البركان، فعندها تُسمَّى بـ (الحمم البركانية). و كلما كانت الحمم ساخنة و حجمها نحيف، كلما كان تدفقها و حركتها لمسافة أبعد.

الحمم البركانية يمكن أن تكون ساخنة جداً، وأحيانا تصل درجة سخونتها إلى 1000 درجة مئوية. و في النهاية، ستتوقف الحمم البركانية الموجودة على سطح الأرض عن التدفق و تبرد و تتصلب في شكل صخور.

و تُسمَّى الصخور التي تكونت من الحمم البركانية الباردة بإسم (الصخور النارية). و هناك أمثلة على تلك الصخور النارية مثل : البازلت و الجرانيت.


النشاط البُركاني :

البُركان يُمكِن أن يكون نَشِط، أو خامِد، أو مُنطَفئ (منقرض).

- البُركان النشط : هو البُركان الذي ثار في وقت قريب أو يثور حالياً.

- البُركان الخامد : هو الذي لم يثور لفترة طويلة، و لكن مازال لديه القدرة على الثوران.

- البُركان المنطفئ أو المُنقَرِض : هو البُركان الذي يظن العلماء أنه لن يثور أبداً مرة أخرى.


البراكين المُتَفجِّرة :

بعض أنواع البراكين تتراكم فيها الحمم على مر الزمن. و في العادة تكون الحمم رقيقة. و البراكين الأخرى تكون بها حمم أكثر سُمكاً و تستطيع هذه الحمم أن تسد فتحة البركان. و عندما يتم سد فتحة البركان فإن الضغط سوف يتراكم على مدى فترة طويلة من الزمن. و عندما يصبح هذا الضغط كبير بما فيه الكفاية، يمكن للبركان أن يثور بـ إنفجار ضخم. و يمكن حينها أن يتم قذف كميات هائلة من الحمم و الرماد من البركان.


أنواع البراكين :

نحن دائماً نعتقد أن البراكين شكلها مثل الجبال الشاهقة و على شكل مخروط (شكل الكوز أو القُمع)، و لكن هناك أنواع مُختَلِفَة من البراكين :

- أقماع الجمر : - و هذه البراكين تتكون من جزيئات و سوائل من الحمم البركانية المقذوفة من فتحة واحدة في الأعلى. و هي في العادة لا تكون أطول من 1،000 قدم.

- البراكين المُركَّبَة : - شكل هذه البراكين أيضاً مثل (المخروط أو القُمع أو الكوز)، و لكنها تتكون من طبقات من الحمم البركانية على مدى سنوات عديدة. و يمكنها أن تصبح جبال ضخمة بـ طول أكثر من 8،000 قدم.

- براكين الدرع : - و هي تتكون من طبقات رقيقة واسعة من الحمم البركانية و يصبح شكلها في النهاية مثل الدرع.

- قبة الحمم :- و تتكون هذه البراكين من الحِمَم السميكة المُتَصلِّبَة حول فتحة البركان. و يمكنها في بعض الأحيان أن تتكون داخل أنواع أخرى من البراكين.


حقائق مثيرة للاهتمام حول البراكين :-

- أطول بركان نعرفه في النظام الشمسي موجود على سطح المريخ. و هو إسمه أوليمبوس مونس و طوله 17 ميل.

- ثوران بركان كبير يمكن أن يُدمِّر غابة بأكملها.

- أكبر بركان على الأرض هو (مونا لوا) في الجزيرة الكبيرة في هاواي. أما أطول بركان فهو (مونا كيا) و هو بجانب البركان الأكبر أيضاً.

- سحابة الرماد من البراكين يُمكِن أن تكون خطيرة. حيث يمكنها أن تكون ضارة للناس عند التنفس و أيضاً تُصعِّب المُهِمَّة على الطائرات أثناء الطيران من خلالها.

سحابة رماد كبيرة من بركان في أيسلندا، أغلقت معظم المطارات في أوروبا لعدة أيام في عام 2010.

- بشكل عام، هناك حوالي 20 بركان في العالم يُمكِن أن ينفجروا في أي وقت من الأوقات.

1 التعليقات:

تعليقك يدفعنا للإستمرار ^_^

 
Top