أوبرا وينفري - مجتمع لازم تفهم

oprah-winfrey-biography-قصة-حياة-اوبرا-وينفري
حقوق الصورة

الوظيفة : مذيعة في برنامج حواري و ممثلة

تاريخ الميلاد : 29 يناير 1954 في مدينة كوسيوسكو، ميسيسيبي

إشتهرت بـ : برنامج أوبرا وينفري


ميلاد و نشأة أوبرا :

أوبرا وينفري مولودة في كوسيوسكو، ميسيسيبي في 29 يناير 1954. كانت والدتها فتاة مراهقة غير متزوجة إسمها فيرنيتا لي. و كان والدها في الجيش الأمريكي و إسمه فيرنون وينفري.

والدة أوبرا قامت بتمسيتها على إسم شخصية في الكتاب المقدس تدعى "أوربا" من كتاب روثو لكن حدث به أخطاء إملائية و أصبح إسمها "أوبرا" في شهادة الميلاد.


طفولة صعبة :

عندما كانت أوبرا لا تزال صغيرة، إنتقلت والدتها إلى ميلوواكي بـ ولاية ويسكونسن للبحث عن وظيفة.
بقيت أوبرا في ولاية مسيسيبي و عاشت مع جدتها، هاتي ماي.


كانت الحياة مع جدتها مثيرة للاهتمام. و عاشت أوبرا في مزرعة لا توجد بها مياه جارية. و كان تقوم بالكثير من المهام الصعبة، مثل الحصول على المياه من البئر كل يوم و حملها إلى المنزل.
تعلمت أيضاً القراءة و الكتابة في سن ثلاث سنوات، و معظم التعلم كان من دراسة الكتاب المقدس.

عندما كان عُمر أوبرا ست سنوات، إنتقلت إلى ولاية ويسكونسن للعيش مع والدتها. و إنتقلت كثيراً أثناء نشأتها.
في بعض الأحيان كانت تعيش مع والدتها في ولاية ويسكونسن، و أحياناً عاشت مع والدها في ناشفيل بولاية تينيسي.

كانت والدة أوبرا فقيرة جداً و كانت الحياة في ولاية ويسكونسن صعبة جداً. و مع ذلك، كانت أوبرا طالبة ذكية، و تحب القراءة، و كانت متفوقة في المدرسة.
تخرجت من مدرسة ثانوية شرق ناشفيل في عام 1971.


مُتحدثة صغيرة :

منذ طفولة أوبرا، و أثناء نشأتها مع جدتها، كانت متحدثة موهوبة. و كانت غالباً تتحدث في الكنيسة، في الجماعات النسائية، و في المدرسة.
و عندما كانت في المدرسة الثانوية فازت في مسابقة الخطابة و حصلت على منحة دراسية كاملة إلى الكلية. و إستخدمت المنحة للدخول إلى جامعة ولاية تينيسي.


الوصول إلى الراديو :

في عام 1971، تم تشجيع أوبرا للدخول في مسابقة ملكة جمال المراهقين عن طريق الإذاعة المحلية.
و فازت بالمركز الأول، و كان هذا الفوز مفاجأة كبيرة لها.

في المقابلة، قالت أوبرا أن هدفها كان أن تصبح صحفية بث.
بعد المسابقة تم عرض وظيفة عليها كـ قارئة أخبار على الراديو المحلي.
أحبت العمل و عرفت بعد ذلك أن مستقبلها سوف يكون في الإذاعة و التلفزيون.


أخبار ناشفيل :

أثناء وجودها في الكلية، تلقت أوبرا مكالمة من محطة CBS الإخبارية في ناشفيل. و أرادوا منها أن تعمل مذيعة عندهم. و كانت لا تصدق ذلك من السعادة.
في البداية إعتقدت أنها يجب أن ترفض الوظيفة و تقوم بالتركيز على الدراسة، و لكن بعد ذلك أدركت أنها فرصة عظيمة.

وافقت اوبرا على هذه الوظيفة و أصبحت أول إمرأة مذيعة من أصل إفريقي في تاريخ ناشفيل. و كان عمرها فقط تسعة عشر عاماً في ذلك الوقت.


تحولها إلى مذيعة تلفزيون في برنامج حواري :

في عام 1976، إنتقلت أوبرا لمحطة تلفزيونية في بالتيمور، ماريلاند. و لكن في بداية عملت كـ مذيعة، لم تسير الامور بشكل جيد معها. و تم نقلها إلى برنامج حواري تلفزيوني إسمه " الناس يتحدثون ".

في اليوم الأول في الوظيفة، عرفت أوبرا أنها وجدت مكانها المناسب. و في وقت قصير أصبح لها شعبية كبيرة جداً.
بعد ذلك تم إختيارها لإستضافة برنامج تلفزيوني صباحي في شيكاغو إسمه AM شيكاغو.

عندما وصلت إلى شيكاغو، كان البرنامج في المركز الأخير في التصنيف. ومع ذلك، في غضون بضعة أشهر، إصبح في المركز الأول. و بعد سنوات قليلة، في عام 1986، تم تغيير اسم البرنامج إلى " أوبرا وينفري " و تم عرضه في جميع أنحاء البلاد.


الشهرة :

مع إطلاق برنامج أوبرا وينفري، أصبحت أوبرا واحدة من أكثر الناس شهرة في البلاد. و يشاهد برنامجها أكثر من 10 مليون شخص كل يوم.
و حصلت أوبرا أيضاً على الكثير من المال.
برنامجها حقق 125 مليون دولار في السنة الأولى و كان دخل أوبرا 30 مليون دولار.


التمثيل :

على الرغم من أن البرنامج الحواري لـ أوبرا حقق نجاحاً كبيراً، لكنها أرادت دائماً ان تعمل كـ ممثلة في الأفلام.
و حصلت على أول دور رئيسي لها في فيلم اللون الأرجواني في عام 1985.
و إتضح أن أوبرا تتمتع بموهبة حقيقية في التمثيل.
و على مر السنين، عملت أوبرا في أفلام أخرى مثل The Women of Brewster Place (1989)، المحبوب (1998)، الأميرة والضفدع (2009)، و ذا بتلر (2013).


حقائق مثيرة للاهتمام عن أوبرا وينفري :

- توِّجَت أوبرا كـ ملكة جمال ولاية تينيسي لذوي البشرة السوداء في عام 1972و توقفت عن الإشتراك بمسابقات ملكات الجمال عندما بدأت حياتها المهنية في التقدم.

- أنشأت شركة انتاج خاصة بها و قامت بتسميتها هاربو للإنتاج.

- أوبرا إشتهرت أيضاً بـ فقدان الوزن و زيادة الوزن. حيث فقدت الكثير من وزنها عدة مرات ثم زادت مرة أخرى.

- اعتباراً من عام 2013، كانت قيمتها الضريبية الصافية تقارب 2.8 مليار دولار.

- برنامج أوبرا وينفري تم بثه لمدة 25 عاماً. وكانت الحلقة الأخيرة في 24 مايو 2011.

- سُمِّيَت بالمرأة الأكثر نفوذاً في جيلها من (مجلة الحياة).

- لديها خوف مرضي من مضغ العلكة و كان تعاني هذا الخوف منذ أن كانت طفلة صغيرة.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تعليقك يدفعنا للإستمرار ^_^

 
Top