أفضل 9 حيوانات هجينة (صور و فيديو) - مجتمع لازم تفهم

hybrid animals - حيوانات هجينة

الحيوانات الهجينة تنشأ من تزاوج اثنين من الحيوانات من نوعين مختلفين، و لكن من نفس الجنس. وسيكون الحيوان الناتج (حيوان هجين).
و لكن هذا لا يحدث كثيراً في الطبيعة، و معظم الحيوانات الهجينة تكون عقيمة (لا تستطيع التكاثر)، و لكن تخيل كمية الاحتمالات التي يمكن ان تنتج من هذه العملية.


 1  هجين اسماك (بلود باروت سيكليد)

( شاهد فيديو لـ سمكة بلود باروت )


Blood parrot cichlid - بلود باروت سيكليد

هو هجين من القشريات. تم تهجينه في تايوان حوالي عام 1986، وتم إنشاءه عن طريق تهجين قشريات ميداس مع اسماك الرأس الأحمر.

حدث بعض الجدل الأخلاقي بسبب هذه العملية، لأنها تسببت في حدوث تشوُّهات تشريحية للعديد من هذه الاسماك، و أحد تلك التشوهات هو الفم، حيث اصبح مجرد فتحة عمودية صغيرة و يُسبب بعض الصعوبة للاسماك عند تناول الطعام.

و هذا الهجين يكون لونه في العادة برتقالي ساطع، ولكن لونه قد يختلف ليكون أحمر و أصفر.

وعادةً، تكون الإناث من هذا الهجين "خِصبة" بينما تكون الذكور عقيمة، و لكن توجد بعض الحالات من التزاوج الناجح في هذا الهجين.


 2  هجين الحمار الوحشي (ذيبروييدس)


Zebroid - ذيبروييد - هجين الحمار الوحشي


ذيبروييدس هو الاسم المشترك لأي هجين من الحمار الوحشي، و يحدث هذا الهجين عندما يتزاوج حمار وحشي من الذكور مع إناث من الفصيلة الخيلية.
هذا الهجين لم يحدث أبداً في الطبيعة، و العديد منهم يولدون بشكل من أشكال (التقزم) و دائماً تكون حيوانات عقيمة (لا تستطيع التكاثر).
توجد العديد من الحيوانات المختلفة التي تنتمى لمجموعة ذيبروييدس، مثل ذورس (الحمار الوحشي والحصان)، ذونكي (حمار وحشي و حمار) و زوني (الحمار الوحشي و المُهر).
هذه الحيوانات تكون في العادة لها أجسام مثل الحيوان الإنثى، و خطوط مثل الحمار الوحشي الذكر، بالرغم من أن الخطوط لم تُغطي أبداً أجسامهم بالكامل، و لكنها تكون عادةً على القدمين و الساقين، أو بشكل بقع على اماكن مختلفة من جسم الحيوان.


 3  هجين الياك و البقرة (دزو)

( شاهد فيديو لـ دزو )


Dzo - دزو

دزو هو هجين بقري و ينشأ عن طريق تهجين حيوان الياك (القطاس أو "الياك") مع بقرة عادية.
و الهجين الناتج يكون أكبر بكثير من البقرة أو الثور، و يكون أكثر إنتاجية في إنتاج الحليب واللحوم.
جميع الإناث المولودين من هذا الهجين تكون خصبة، و يُمكِن أن تلد مرة أخرى مع أياً من الأنواع الأصلية.
الذكور المولودين من هذا الهجين يكونون دائماً مُصابين بالعقم (لا يستطيعون التكاثر).
هذه الحيوانات وُلِدَت في الأصل في اقليم التبت و منغوليا كحيوانات عاملة، لأنها أقوى بكثير من الأنواع الأصلية الغير مُهجَّنة.

 4  هجين الجمل و اللاما (كاما)


Cama - كاما
حقوق الصورة غير معروفة

تم تهجين كاما في أحد المختبرات في دُبي، وجاءت عن طريق تهجين الجمال الذكور العربية مع حيوان الـ لاما.
تم تهجين هذا الحيوان بغرض صنع شيء بحجم و قوة الإِبِل، و لكن ليكون هادئ و ينتج صوف أعلى من اللاما.
ومن المثير للاهتمام أن الـ (كاما) هي واحدة من عدد قليل من الحيوانات الهجينة التي تكون دائماً خصبة، وهذا يحدث لأن كلاً من الجمل العربي و اللاما لهم نفس الكمية بالضبط من الكروموسومات.
وبما أن حجم اللاما أصغر ست مرات و أخف في الوزن من الإبل، فإن الطريقة الوحيدة للحصول على كاما هي عن طريق التلقيح الاصطناعي، و حدثت تقريباً 6 ولادات كاما ناجحة فقط.

 5  هجين الدب الاشيب و القطبي (جريزلي بولار بيير)

( شاهد فيديو لـ هجين الدب )

Polarbrown - هجين الدب

تمت رؤية جريزي بولار بيير في الأسر و في البرية، و هناك تقارير تؤكد رؤيته في بداية عام 1964.
الدببة القطبية و الدببة الرمادية الضخمة يبتعدون عموماً عن بعضهم البعض. و الدب الرمادي يُحب مناطق الغابات و يعيش دائماً على الأرض، بينما أن الدببة القطبية تحب الماء والثلج و تَلِد على الجليد.
هذه الحقيقة جعلت العلماء يتوصلون إلى نظرية تقول، أن الدببة القطبية سيتم إجبارهم على الإتجاه إلى الجنوب بسبب ذوبان الجليد القطبي، مما سيجبِرُهُم على الوجود في أراضي الدببة الرمادية الضخمة و حينها سيحدث التزاوج.
جريزي بولار بيير هو هجين خصب. فبعد إجراء إختبارات الحمض النووي، ثبت أن والدة الدب كانت دباً قطبياً و كان الأب دب أشيب.

 6  هجين الذئب و القيوط (كويوولف)

( شاهد فيديو لـ كويوولف )

Coywolf_hybrids - هجيبن الذئب و القيوط


كويوولف هو في الأساس هجين من حيوان القيوط و الذئب، و هذا الهجين يحدث بإنتظام في الطبيعة.و في الحقيقة، تم العثور على جينات القيوط في جميع الذئاب الحمراء المعروفة.
و لا نعرف إذا كان قد حدث زواج الأقارب هذا نتيجة التدخل البشري الذي دمر بيئتهم الطبيعية، أو أن الذئب الأحمر كان حيوان هجين منذ البداية.


 7  قط ساڨانا (ساڨانا كات)

( شاهد فيديو لـ قطة السافانا )


Savannah cat - هجين قط سافانا

حقوق الصورة غير معروفة

السافانا هي هجين قطط منزلية و تم قبولها كـ سلالة جديدة في عام 2001 من جمعية القط الدولية.
هذا القط هو مزيج من القطط المنزلية و القط النمر البري الأفريقي.
و لكن السافانا تكون إجتماعية أكثر بكثير من معظم سلالات القطط المنزلية، و يتم تشبيهها كثيراً بالكلاب بسبب إخلاصها الشديد.
سافانا هو قط كبير له جسم نحيف جداً. و هُم أعلى القطط القافزة، و الأطول في عالم القطط . و يمكن أن تجدهم بأي لون حسب نوع القط العادي الذي تزاوج مع القط الأفريقي، و لكنها مظهرهم دائماً يكون مُرقَّط أو رخامي. و هي تُشبه كثيراً حيوان الشيتا (الفهد الصياد).


 8  ليجر

( شاهد فيديو لـ ليجر )


Liger_couple - هجين الاسد و الببر النمر

ليجر هو هجين بين أسد من الذكور و نمر من الإناث، و بالتالي كلا والديه من جنس واحد، لكن من نوع مختلف.

ليجر أكبر من جميع القطط الكبيرة، و له وزن كبير يصل إلى حجم الأسد والنمر معاً. و يحمل خصائص من كلا الوالدين، فهو مثلاً يحب السباحة مثل النمور و أيضاً يتمتع بـ السلوك الاجتماعي مثل الأسود.

في يومنا هذه، لن تستطيع العثور على ليجر إلا في القفص (الأسر). حيث كان من المُعتقد ان الليجر عقيماً (لا يستطيع التكاثر)، و لكن تم تكذيب هذه النظرية في عام 1953، عندما تزاوجت أنثى ليجر تبلغ من العمر 15 عاماً بنجاح مع أسد ذكر.

تستطيع ان ترى حيوان ليجر اسمه (هرقل) في حديقة اسمها جزيرة الغابة في ميامي.
هرقل هو ليجر ضخم، يصل وزنه لأكثر من 410 كجم.

هرقل يحمل الرقم القياسي العالمي في موسوعة جينيس لكونه أكبر القطط الكبيرة في العالم.
صحته جيدة جداً، و من المتوقع أن يعيش حياة طويلة و سعيدة.


 9  النحل القاتل

( شاهد فيديو لـ النحل القاتل )

Killer bees - النحل القاتل - نحل العسل الافريقي

النحل القاتل، أو نحل العسل الأفريقي، هو أحد أخطاء الهجين.
جاءوا لاول مرة إلى الوجود في عام 1957، عندما قام حارس بطريق الخطأ بإدخال 26 ملكة نحل تنزانية بين بقية خلايا النحل، في مزرعة في جنوب شرق البرازيل.
وكانت تلك الخلايا خاصة بـ عالِم أحياء، و هذ العالِم كان ينوي تهجين النحل الأوروبي مع النحل الجنوب الأفريقي، لخلق سلالة نحل تستطيع أن تُنتج المزيد من العسل و تستطيع أن تتكيف بشكل أفضل في ظروف استوائية، أكثر من النحل الأوروبي.

منذ إطلاق سراحهم، تضاعفت أعداد النحل القاتل و هاجرت. و يمكن العثور عليهم في جميع أنحاء أمريكا الجنوبية و عبر معظم أمريكا الشمالية.

والآن، نحل العسل الأفريقي أصبح عدواني للغاية، ومن هنا جاءت تسمية "النحل القاتل "، و هو معروف عنه السفر لمسافات كبيرة في أسراب ضخمة.
و عندما يشعر النحل بالتهديد بأي شكل من الأشكال، فإنه يهاجم بأعداد كبيرة. و يلدغ بلا رحمة حتى الموت، و يموت حوالي شخصين سنوياً في الولايات المتحدة بسبب هذا النحل.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تعليقك يدفعنا للإستمرار ^_^

 
Top