قصة حياة باراك أوباما - أول رئيس من اصل افريقي للولايات المتحدة - مجتمع لازم تفهم

Barack-Obama-Biography-قصة-حياة-باراك-اوباما


باراك أوباما هو الرئيس الـ 44 لـ الولايات المتحدة.

شَغِلَ منصب الرئيس : منذ 2009 حتى الآن


نائب الرئيس : جوزيف بايدن

الحزب : الديمقراطي

العُمر عند توليه الرئاسة : 47 سنة

تاريخ و مكان الميلاد : 4 أغسطس 1961 في هونولولو، هاواي

الزوجة : ميشيل لافون روبنسون أوباما

الأبناء : ماليا و ساشا

لقبه : لا يوجد

إشتهر بـ : أنه أول رئيس أمريكي من أصل إفريقى للولايات المتحدة.


الطفولة و النشأة :

نشأ باراك أوباما في ولاية هاواي و كذلك في جاكرتا، و هي مدينة في إندونيسيا. و كانت والدته ستانلي آن دنهام، من ولاية كانساس بينما كان والده من كينيا في أفريقيا.

بعد أن إنفصل والديه، والدته تزوجت رجل من إندونيسيا وإنتقلت الأسرة إلى إندونيسيا لبعض الوقت. و في وقت لاحق تمت تربية باراك أوباما عند جدِّه و جدَّته في هاواي. و عندما كان طفلاً كانوا يُطلِقون عليه لقب "باري".

Barack-Obama-childhood-photo-صورة-طفولة-باراك-اوباما
حقوق الصورة

تخرج باراك اوباما من جامعة كولومبيا في نيويورك عام 1983، و بعد تخرُّجه، عمل في القليل من الوظائف المختلفة بما في ذلك " العمل في مشروع المجتمعات النامية في شيكاغو، إلينوي." و لكنه قرر أن يصبح مُحامياً و دخل كلية الحقوق بجامعة هارفارد. و عند تخرُّجه في عام 1991، بدأ يُمارِس مِهنة المحاماة.


قبل أن يصبح رئيساً : 

في عام 1996 قرر باراك أوباما دخول عالم السياسة. و ترشَّح لمجلس شيوخ ولاية إلينوي و فاز. و خدم في مجلس النواب عن تلك الولاية حتى عام 2004، بعدها تم إنتخابه لمجلس الشيوخ في الولايات المتحدة.

بعد ثلاث سنوات من العمل في مجلس الشيوخ الأميركي، دخل أوباما في الانتخابات الرئاسية لعام 2008. و قد حصل على اعتراف وطني بأنه مُتحدِّثاً مُمتازاً و كان يحظى بشعبية كبيرة. و كانت أكبر عقبة أمامه هي هزيمة السيدة الأولى السابقة و السيناتورة عن ولاية نيويورك " هيلاري كلينتون " في الانتخابات التمهيدية داخل الحزب الديمقراطي.

هزم أوباما هيلاري كلينتون في الانتخابات التمهيدية ثم هزم المرشح الجمهوري جون ماكين في الانتخابات العامة و أصبح رئيساً للولايات المتحدة. و تولى السلطة رسمياً في 20 يناير 2009.


فترة رئاسة باراك أوباما :

بما أن رئاسة باراك أوباما ما زالت مستمرة، فإن هذا القسم من الموضوع لا يزال يتم كتابته . و حتى الآن كانت رئاسته أقل شدة نسبياً (عن جورج بوش)، و لكن الاقتصاد داخل الولايات المتحدة مُتعثر.

و هذه بعض الأحداث خلال فترة رئاسته :


حروب العراق وأفغانستان : - هذه الحروب كانت موجودة قبل الوقت الذي أصبح فيه أوباما رئيساً.

حرب العراق أصبحت أخف منذ أن أصبح أوباما رئيساً، و تعتبر الحرب إنتهت الآن. وحرب أفغانستان لم تحقق نجاحاً أيضاً. و زادت الخسائر الامريكية عام 2010 لتصبح أسوأ عام من الحربو تم القبض على أسامة بن لادن و قتله في 11 مايو 2011.

الاقتصاد الأمريكي :- ضغط أوباما من أجل زيادة الضرائب، و تكبير حجم الحكومة الاتحادية، و وضع خطط للتحفيز من أجل تحريك الاقتصاد. و بينما تظهر بعض علامات التحسن، إرتفع معدل البطالة بدرجة كبيرة.

إصلاح نظام الرعاية الصحية :- ضغط أوباما لإصلاح نظام الرعاية الصحية و وقَّع على قانون لـ حماية المريض و بأسعار معقولة في عام 2010 و يهدف هذا القانون لمساعدة الفقراء حتى يكونوا قادرين على تحمل تكاليف التأمين الصحي.


تسرب النفط في خليج المكسيك :- في 20 أبريل 2010 وقع حادث على منصة نفطية تسبب في تسرب النفط بشكل ضخم في خليج المكسيك. و تسربت أطنان من النفط لعدة أيام.
هذا النفط قام بتلويث الكثير من الخليج، و يعتبر هذا التسرب أحد أسوأ الكوارث البيئية في تاريخ العالم.


بعد الرئاسة : 

في وقت كتابة هذه السطور، أوباما لا يزال في ولايته الثانية كرئيس للبلاد.


حقائق مثيرة للإهتمام عن باراك أوباما :

- يُحب أن يلعب كرة السلة وهو مشجع رياضي شديد. و الفِرَق المُفضَّلة له هي شيكاغو بيرز لكرة القدم و شيكاغو وايت سوكس للبيسبول.

- لديه العديد من الأخوات غير الأشقاء بما في ذلك أخت أصغر سناً إسمها مايا سويتورو نج.

- أوباما جمع مالاً كثيراً من كتابة الكتب. و في عام 2009 جمع 5 مليون و 500 ألف دولار.

- باراك أوباما يتحدث الإندونيسية و يتحدث قليلاً الإسبانية.

- حصل على جائزة جرامي في عام 2006 لصوته على الكتاب الصوتي " أحلام من والدي ".

- قرأ أوباما جميع كتب هاري بوتر.

- بينما كان يعيش في إندونيسيا قام بأكل بعض الأشياء المثيرة للاهتمام بما في ذلك الجنادب و لحوم الثعبان.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تعليقك يدفعنا للإستمرار ^_^

 
Top